اخباريات محلية

حزب التحرير يتهم السلطة باعتقال عضو مكتبه الإعلامي د. مصعب ابو عرقوب

رومل السويطي |
حزب التحرير يتهم السلطة باعتقال عضو مكتبه الإعلامي د. مصعب ابو عرقوب د. مصعب ابو عرقوب

شبكة اخباريات - رام الله: أفادت مصادر في المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية أقدمت على اعتقال عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين الدكتور مصعب أبو عرقوب.
جاء ذلك –بحسب تلك المصادر- ظهر أمس الجمعة 28-1-2011  عقب الصلاة في بلدة دورا بمحافظة الخليل، وبحسب نفس المصادر فقد أكد أبو عرقوب في خطبة الجمعة أن المسلمين سيقاتلون يهود ليحرروا فلسطين هم غربي النهر والمسلمون شرقيه، وأن السلطة ومنظمة التحرير قد ضيعتا فلسطين. وعند خروج الدكتور أبو عرقوب من مسجد دورا الكبير أقدمت الأجهزة على اعتقاله لمجرد تعبيره عن الرأي السياسي، ودون أية مذكرة اعتقال أو إذن من النيابة العامة، وتمنع الأجهزة الأمنية  أهل الدكتور أبو عرقوب من زيارته.
ورأى المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين أن إقدام السلطة على اعتقال أبو عرقوب "يدل على كذب دعاويها ولا سيما رئيس وزرائها والذي ادعى في سياق نفيه ان تتكرر التجربة التونسية في الأراضي الفلسطينية "أن هامش الحرية والتعبير مصان عندنا"".
واعتبر المكتب الإعلامي أن الاعتقال "يدل على زيف قرارات السلطة التي اتخذتها مؤخراً وصرح بها اللواء المبيض وزعم فيها "أنه لن يتم اعتقال أي مواطن في الضفة الغربية إلا بمذكرة توقيف من قبل النيابة العامة المدنية الفلسطينية وفق قانون الإجراءات الجزائية الفلسطيني رقم 3 لسنة 2001م"".
وادعى الحزب أن هذا الاعتقال يأتي "ضمن سياسة كم الأفواه التي تنتهجها السلطة، ومحاولة لطمس أي صوت في هذه المرحلة سعياً منها لتزييف الحقيقة وإظهار أن الناس يصطفون في جانبها بعدما تكشفت حقيقتها وحقيقة قادتها أمام الناس".  وطالب المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين السلطة بالإفراج الفوري عن أبو عرقوب وحملها كاملة المسؤولية عن سلامته.

أضف تعليقاً المزيد