اخباريات فلسطينية

حزب التحرير: السلطة الفلسطينية تعترف بشرعية الاحتلال

رومل السويطي |
حزب التحرير: السلطة الفلسطينية تعترف بشرعية الاحتلال

شبكة اخباريات:  هاجم حزب التحرير في فلسطين وزير الأوقاف د.محمود الهباش، في أعقاب تصريحاته يوم أمس خلال مداخلته في مؤتمر حوار الأديان والثقافات في مدينة ميونخ في ألمانيا "بأنّ الشعب الفلسطيني قدَّم الكثير من أجل السلام، وأن ذهابه إلى الأمم المتحدة لا يهدف إلى نزع الشرعية عن إسرائيل وإنما يهدف إلى انتزاع الاعتراف بدولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف."
وقال الحزب في بيان تلقت شبكة إخباريات نسخة عنه أن الوزير يشهد بذلك بشرعية الاحتلال لأرض فلسطين، بل وبجعل شرعية الاحتلال ليست محل نقاش أو جدل، وهو ذاته تصريح "الرئيس محمود عباس" بالأمس في لقاء له مع رؤساء تحرير الصحف في القاهرة، حيث قال عن ذهابه إلى الأمم المتحدة: "نحن لا نريد من خلال هذه الخطوة عزل إسرائيل، ولا نرغب بذلك، كما أننا لسنا ذاهبين لنزع الشرعية عنها"، وهذا بحد ذاته تأكيد على أنّ الاعتراف بشرعية السلطة هو اعتراف بشرعية الاحتلال.
وأعرب الحزب عن اعتقاده بأن اعتراف السلطة بشرعية الاحتلال سابقة خطرة وكبيرة، وهي من وزير الأوقاف الذي تعتبره السلطة أعلى "سلطة دينية" في البلاد، أشد جرما وأعظم إثما، واصفا تصريحات وزير الأوقاف: "لا نريد أن ننزع الشرعية عن إسرائيل بأنه تجرّؤٌ عظيم على دين الله، بحسب تعبير الحزب. ولم يكتف وزير الأوقاف أن يحمل وحده وزر هذا الموقف، بل أصدر أمراً لخطباء المساجد بأن تكون خطبتهم في الجمعة القادمة لتأييد السلطة في الذهاب إلى الأمم المتحدة، واصفا ذلك بأنه ترويج للاحتلال اليهودي.
وأكد الحزب بان فلسطين التي رويت بدماء الشهداء والصحابة والأطهار لن تكون يوما للغاصبين اليهود، وان فلسطين أرض إسلامية صرفة وستبقى كذلك إلى يوم الدين، وأهل فلسطين لن ينطق باسمهم إلا خليفة المسلمين الذي ستبايعه الأمة على كتاب الله وسنة نبيه، وسينطق خليفة المسلمين بكلمات يصيخ لها العالم، توجهُ جحافلَ الجيوش إلى الجهاد والتحرير، لا إلى الأمم المتحدة ولا إلى طاولة المفاوضات. ودعا الحزب المسلمين عامة وأهل فلسطين خاصة إلى أن ينكروا على السلطة أفعالها وأقوالها وأن يعلنوها بأنّهم لا يعترفون بشرعية الاحتلال.

أضف تعليقاً المزيد