اخباريات فلسطينية

ليبرمان يتوعد باغتيال المسؤولين عن تفجير غزة ويكشف عن قصف نفق لحماس

|
ليبرمان يتوعد باغتيال المسؤولين عن تفجير غزة ويكشف عن قصف نفق لحماس

وكالات:  توعد أفيغدور ليبرمان وزير الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الأحد، باغتيال من يقف خلف عملية التفجير التي وقعت على حدود قطاع غزة عصر أمس السبت وأدت لإصابة أربعة جنود بينهم ضابط من لواء جولاني.

وقال ليبرمان في تصريحات إذاعية صباح اليوم أن الحادث لم ينته بعد لأن "الإرهابيين" لم يتم تصفيتهم حتى الآن. مشيرا إلى أن إسرائيل لا ترغب في التصعيد وأنه يأمل بأن لا تتجه الأوضاع إليه.

وأشار لإعلان الجيش الإسرائيلي قصف نفق هجومي كانت تحفره حماس، قائلا "هناك اعتبارات مختلفة تتعلق بعملية تفجير النفق ولن نفصح عن مزيد من المعلومات حاليا".

وذكر أن التحقيق لا زال متواصلا في عملية التفجير التي وقعت أمس للوقوف على حقيقة ما جرى.

واتهم ليبرمان، حماس وحزب الله بمحاولة تقسيم الإسرائيليين من الداخل بهدف إضعاف القدرة الإسرائيلية على "مقاومة الإرهاب". متهما إياهم بمحاولة تطوير طرق تهريب الأسلحة والمعدات لردع نشاطات الجيش.

وأشار لإعلان حركة حماس التصدي بالمضادات الأرضية للطائرات، مشيرا إلى أنه إطلاق نار خفيف لم يؤثر على عمل الطائرات التي استمرت بقصف أهداف عدة بغزة وأن هذا الإطلاق تسبب في تشغيل نظام التنبيه في المستوطنات المحاذية للقطاع.

وقال "سنواصل العمل في الشمال والجنوب معا، ولن يردعنا أحد عن شيء، سنواصل الإضرار بالمحاولات الرامية إلى الإضرار بسيادتنا ومنع تهريب الأسلحة".

وأضاف "من المهم الحفاظ على الجبهة الإسرائيلية متحدة وعدم السماح لهم بتقسيمنا وسحبنا إلى المواجهة، يحب أن يواصل سكان الجنوب حياتهم كالمعتاد، حماس ستتحمل المسؤولية عن كل ما يجري، ونحن يجب أن نواصل العمل كما فعلنا الليلة".

أضف تعليقاً المزيد